التحديث الاخير بتاريخ|الثلاثاء, يوليو 23, 2024

الشمري يوجه بدخول جميع مفارز الدفاع المدني بالإنذار (ج) لمدة ثلاثة أشهر 

محلي ـ الرأي ـ
وجه وزير الداخلية عبد الأمير الشمري، اليوم الجمعة، بدخول جميع مفارز الدفاع المدني بالإنذار (ج) لمدة ثلاثة أشهر، فيما أمهل مديري الدفاع المدني في جانبي الكرخ والرصافة شهراً واحداً للعمل على خفض نسبة حوادث الحرائق المسجلة ضمن قاطعي المسؤولية.
وذكر بيان للوزارة تلقت*الرأي* الدولية نسخه منه أنه “بالتزامن مع ارتفاع درجات الحرارة، ولمناقشة الإجراءات المتخذة من قبل مديرية الدفاع المدني خلال هذه الأيام، عقد وزير الداخلية عبد الأمير الشمري، في مقر المديرية، اجتماعاً بحضور وكيل الوزارة لشؤون الأمن الاتحادي ومستشار الوزير، ومدير عام الدفاع المدني وجميع مديري الدفاع المدني في المحافظات من خلال الدائرة التلفزيونية”.
وأكد الشمري أن “عمل مديرية الدفاع المدني يحظى بدعم كبير من قبل القائد العام للقوات المسلحة، مستمعاً الى “شرح مفصل عن آخر الإحصائيات بشأن حوادث الحرائق خاصة الأخيرة منها”.
واطلع على “الاستعدادات التي تقوم بها مديرية الدفاع المدني خلال هذه الفترة، وكيفية احتواء هذه الحوادث والحد منها وسرعة الاستجابة”، موجهاً “بجملة من التوصيات في مقدمتها تشكيل فرق عمل خاصة بالتوعية في جميع المحافظات، وآلية الرد السريع في حال حصول حوادث الحرائق، مشدداً على أهمية التنسيق المشترك مع مديرية المرور العامة لتسهيل مرور عجلات الدفاع المدني للوصول إلى موقع أي حادث حريق، مؤكداً على أهمية الجاهزية خاصة تجهيز العجلات الحوضية ووضعها في حالة تأهب باستمرار”.
ووجه وزير الداخلية “بدخول جميع مفارز الدفاع المدني بالإنذار (ج) لمدة ثلاثة أشهر، مؤكداً أن أرواح المواطنين وممتلكاتهم مهمة ويجب الحفاظ عليها”.
كما وجه وفقا للبيان أيضاً “بتشكيل لجنة لغلق جميع المواقع والمشاريع المخالفة في بغداد والمحافظات، وإقالة مدير الدفاع المدني في محافظة البصرة واستبداله بأحد الضباط الأكفاء، وذلك بعد اطلاعه على واقع ومستوى الحوادث وعدم كفاءة الأداء في هذه المحافظة”.
وأمهل الشمري “مديري الدفاع المدني في جانبي الكرخ والرصافة شهراً واحداً للعمل على خفض نسبة حوادث الحرائق المسجلة ضمن قاطعي المسؤولية”.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق