التحديث الاخير بتاريخ|الثلاثاء, يوليو 23, 2024

الجيش السوداني يعلن مقتل قائد بارز بالدعم السريع في الفاشر 

سياسة ـ الرأي ـ
أعلن الجيش السوداني، اليوم الجمعة، مقتل علي يعقوب جبريل قائد قطاع وسط دارفور في قوات الدعم السريع شبه العسكرية خلال معركة في الفاشر، ولم تعلق قوات الدعم السريع حتى الآن.

وقالت القوات المسلحة السودانية في بيان: “أحبطت القوات المسلحة القوة المشتركة في الهجوم على مدينة الفاشر وكبدتهم خسائر كبيرة تمثلت في مئات القتلى والجرحى من ضمنهم قائدهم علي يعقوب الذي لقي مصرعه في محاولة الهجوم الفاشلة، كما دمرت واستلمت القوات عشرات العربات القتالية من المتمردين الذين لاذوا بالفرار”.

والفاشر هي العاصمة الوحيدة لولايات دارفور الخمس التي لم تسيطر عليها قوات الدعم السريع، وقد ظلت بمنأى نسبيا عن القتال منذ فترة طويلة. لكن في 10 مايو، اندلع قتال عنيف.

وكان جبريل خاضعا لعقوبات أمريكية وجمدت وزارة الخزانة أي أصول له في الولايات المتحدة وجرّمت المعاملات معه.

واندلعت الحرب في السودان، في 15 أبريل/ نيسان 2023، بين الجيش بقيادة عبد الفتاح البرهان، وقوات الدعم السريع بقيادة محمد حمدان دقلو (حميدتي)، في مناطق متفرقة من السودان، تتركز معظمها في العاصمة الخرطوم، مخلفةً المئات من القتلى والجرحى بين المدنيين.

وتوسطت أطراف عربية وأفريقية ودولية لوقف إطلاق النار، إلا أن هذه الوساطات لم تنجح في التوصل لوقف دائم للقتال.

وظهرت الخلافات بين رئيس مجلس السيادة السوداني وقائد القوات المسلحة السودانية، عبد الفتاح البرهان، وقائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو، للعلن بعد توقيع “الاتفاق الإطاري” المؤسس للفترة الانتقالية بين المكون العسكري والمكون المدني، في شهر كانون الأول/ ديسمبر الماضي، الذي أقر بخروج الجيش من السياسة وتسليم السلطة للمدنيين.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق