التحديث الاخير بتاريخ|الإثنين, مايو 20, 2024

رئيس الوزراء يحسم مصير اتفاقية الإطار الاستراتيجية بعد الانسحاب الأمريكي 

سياسة ـ الرأي ـ
أكد رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، الاثنين، عدم حاجة العراق لوجود جنود أجانب من 86 دولة تحت بند التحالف الدولي، مشيرا الى ان الانسحاب الأمريكي لا يعني القطيعة او انهاء اتفاقية الإطار التنسيقي مطلقا.
وقال السوداني ان “الانسحاب الأمريكي لا يعني الغاء اتفاقية الإطار الاستراتيجي و من ثم إعلان القطيعة”.
وأضاف ان “المفاوضات بين أمريكا والعراق تجري بشكل عسكري دون تدخل السياسة وهي مهنية وتعتمد على ثلاثة ظروف بضمنها تقييم خطر الداعش وظروف العملياتية وتقييم وقدرات القوات العراقية في مواجهة الاخطار “.
وأشار الى ان “العراق سيعمل على جدولة الانسحاب الأمريكي بعد الاخذ بعين الاعتبار كل تلك التقييمات وبعدها سيعمل على تطوير العلاقات الأمريكية العراقية والعمل وفق اتفاقية الإطار الاستراتيجي”. انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق