التحديث الاخير بتاريخ|الأربعاء, فبراير 21, 2024

المقاومة العراقية تستهدف قاعدتين أمريكيتين بطائرات مسيرة وإصابة الأهداف بشكل مباشر 

امن ـ الرأي ـ
أعلنت “المقاومة الإسلامية في العراق” استهداف قاعدتين أمريكيتين اليوم الخميس، بالطائرات المسيّرة، و”إصابة أهدافها بشكل مباشر”.
وقالت المقاومة الإسلامية في العراق في بيان: “ردا على الجرائم التي يرتكبها العدو بحق أهلنا في غزة، استهدف مجاهدو المقاومة الإسلامية في العراق، قاعدتين للاحتلال الأمريكي بأربع هجمات، استهدفت اثنتان منها قاعدة “عين الأسد” غربي العراق، واثنتان استهدفتا قاعدة الاحتلال قرب مطار أربيل شمالي العراق، خلال أوقات مختلفة من هذا اليوم، بالطائرات المسيرة. وقد أصابت أهدافها بشكل مباشر”.
وأعلنت “المقاومة الاسلامية في العراق” عن استهداف عناصرها قاعدة أمريكية في مطار اربيل بطائرة مسيرة، حسبما ذكرت في بيان فجر اليوم الخميس.
وقال البيان أن الطائرة المسيرة “أصابت هدفها بشكل مباشر”، مضيفة أن الهجوم يأتي “ردا على الجرائم التي يرتكبها العدو بحق أهلنا في غزة”.
ويأتي هذا الهجوم غداة هجومين نفذتهما “المقاومة الإسلامية في العراق استهدفا قاعدة “حرير” العسكرية الأمريكية.
وتعرضت القوات الأمريكية لنحو 70 هجوما منذ 17 أكتوبر (32 هجوما في العراق و34 في سوريا)، واسفرت عن إصابة 62 عسكريا أمريكيا، بحسب البنتاغون.
وقال مسؤولو البنتاغون أنهم محبطون من تصاعد الهجمات على القوات الأمريكية في العراق وسوريا، حسبما نقلت “واشنطن بوست”.
ويتمركز نحو 2500 جندي أمريكي بالعراق ونحو 900 جندي في سوريا.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق