التحديث الاخير بتاريخ|الإثنين, يوليو 22, 2024

السوداني يؤكد التزام العراق بخطة عمل المؤتمر الدولي لتمويل التنمية 

سياسة ـ الرأي ـ
أكد رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، التزام العراق بخطة عمل المؤتمر الدولي لتمويل التنمية .

وذكر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء في بيان تلقت *الرأي* الدولية نسخه منه أن “رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، شارك أمس الثلاثاء (بتوقيت بغداد)، في أعمال قمّة أهداف التنمية المستدامة، التي عُقدت في نيويورك، بالولايات المتحدة الأمريكية.”
وألقى رئيس الوزراء، بحسب البيان، كلمة أكد فيها التزام العراق بخطة عمل المؤتمر الدولي لتمويل التنمية، الذي عُقد في أديس أبابا/2015، وما صدر عنه من خطة أممية تدعو إلى وضع أطر تمويل وطنية متكاملة لتكمّل الاستراتيجيات الوطنية للتنمية المستدامة، وكذلك ترحيب العراق بتبنّي القمة للإعلان السياسي الذي يؤكد الحاجةَ الملحةَ إلى العمل الجادّ لتسريع تنفيذ أهداف التنمية.
وأضاف، “نؤكد التزامنا بتنفيذ أهداف التنمية المستدامة، رغم التحديات المركبة التي نواجهها”، مبينا “نرحّب بتبني القمة للإعلان السياسي، الذي أكدنا فيه الحاجة للعمل الجادّ لتسريع تنفيذ أهداف التنمية المستدامة، ولاسيما في توفير وتعبئة الموارد المالية، على وفق برنامج عمل أديس أبابا”.
وتابع: “تبذل حكومتنا جهوداً كبيرة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، وأحرزنا تقدماً نسبياً ضمن هذا الإطار، ومن المهمِّ العمل مع جميع الشركاء لتعزيز التقدم في التنفيذ”، لافتا الى ان “العراق قدمّ ، تقريرين طوعيين حول حجم المتحقق من أهداف التنمية المستدامة وعلى نحو شفاف، كما أنّ برنامج الحكومة الوطنية العراقية ينسجم مع هذه الأهداف”.
وأوضح، إن “تحقيق أهداف التنمية المستدامة يعدُّ مهمةً وطنيةً وواجباً إنسانياً، والعراق يتعامل بمستوى واحد مع جميع تلك الأهداف”، مؤكدا انه “يحظى تنفيذ الهدف السادس المتعلق بالمياه بأولوية في ظلِّ الجفاف الشديد الذي يشهده العراق، وندعو إلى التنفيذ الشامل لهذا الهدف، وتداعياته الاقتصادية والاجتماعية”.
وتابع: “يرحب العراق بانعقاد مؤتمر الأمم المتحدة للمياه في آذار 2023، ومخرجاته”، منوها بان ” العراق اتخذ جملةً من التدابير الوطنية ذات الصلة بالهدف السادس، منها: صيانة البنى التحتية والتوسع بشبكة المياه النظيفة واستخدام تقنيات الإرواء الزراعي الحديثة وصيانة قنوات الري”.
ولفت الى ان “العراق يواجه تحديات في تمويل أهداف التنمية المستدامة، بعضها يعودُ إلى الخسائر المالية التي تعرضَ لها في حربه ضدَّ عصابات داعش الإرهابية، ويمنح العراق الأولوية لتمويل العمل المناخي؛ كونهُ الأكثر عرضةً لتأثيرات التغيرات المناخية”، مبينا انه “بدأَ العراق بتنفيذ المساهمات المحددة وطنياً، منها استثمار الغاز المصاحب لإنتاج طاقة نظيفة لتحقيق هدف (صفر شعلة)، بحلول 2030”.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق