التحديث الاخير بتاريخ|الإثنين, يوليو 22, 2024

سفيرا إيران والسعودية بالعراق يبحثان تعزيز العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية 

وكالات ـ الرأي ـ
وصف السفير الإيراني في العراق، محمد كاظم آل صادق، اليوم الأحد، الحج والزيارة الأربعينية في العراق بأنّهما أرضية للتعاون وتعزيز الأواصر بين الشعوب الإسلامية، وذلك خلال لقاء جمعه بنظيره السعودي.

وذكرت السفارة الإيرانية في بغداد، عبر حسابها في منصة “إكس” (تويتر سابقاً)، أن “السفيرين الإيراني محمد كاظم آل صادق، والسعودي عبد العزيز الشمري، التقيا للتباحث بشأن العلاقات بين البلدين”.

وبحث الطرفان تعزيز العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية، ولا سيما بعد عودة العلاقات بين البلدين إلى طبيعتها.

بدوره، اعتبر السفير السعودي لدى العراق، عبد العزيز الشمري “الظروف مواتية لتنفيذ المشاريع الاقتصادية المشتركة في ظل الجهود الداعية إلى الاستقرار”.

وقبل أيام، زار وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان السعودية في زيارةٍ هي الأولى لوزير خارجية إيراني منذ 10 سنوات، حيث التقى بولي العهد محمد بن سلمان ودعاه إلى زيارة طهران.

وشددت طهران أكثر من مرة على أن الاتفاق بين إيران والسعودية، يمكن أن يكون القوة الدافعة وراء تحقيق الاستقرار لصالح المنطقة بأسرها.

وقبل أيام، أكد السفير الإيراني في السعودية، علي رضا عنايتي، أن طهران تتطلع إلى ترسيخ عنصر الاقتصاد في العلاقات الثنائية مع الرياض، مشيراً إلى أن اعادة العلاقات بين إيران والسعودية “سيفتح آفاقاً كثيرة” للبلدين والمنطقة.

وجاءت عودة النشاطات بين طهران والرياض، بعد المباحثات الرسمية التي استضافتها الصين خلال شهر شباط/فبراير الماضي، إضافةً إلى البيان الثلاثي (طهران، بكين، والرياض) والذي صدر في آذار/ مارس الماضي، بشأن استئناف العلاقات بين إيران والسعودية.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق