التحديث الاخير بتاريخ|الثلاثاء, يوليو 23, 2024

الأمن التونسي يفرج عن “قيادي في حركة النهضة” 

وكالات ـ الرأي ـ
قال حزب حركة النهضة الإسلامية إن قوات الأمن أوقفت يوم أمس، القيادي في الحركة والنائب الأسبق في البرلمان الصادق شورو قبل أن يجري إخلاء سبيله بعد ساعات وفق ما ذكره محاميه.

وأوضحت الحركة في بيان لها إن شورو يعاني من أمراض بدنية مزمنة وخطيرة جدا منذ سنوات، فرضت عليه وقف النشاط السياسي والحاجة إلى عناية طبية مكثفة ومستمرة مع استعمال عدة أنواع من الأدوية.

ولم تتضح أسباب إيقاف شورو المحسوب على الجناح المحافظ داخل حركة النهضة.

وقال المحامي مختار الجماعي إن الأمن أخلى سبيله في المساء.

وتخضع قيادات أخرى من حركة النهضة للتحقيق في قضايا تتعلق بالإرهاب وتلقي تمويلات مشبوهة والتحريض على مؤسسات الدولة، من بينهم زعيم الحركة راشد الغنوشي ورئيس الحكومة الأسبق علي العريض ووزير العدل الأسبق نور الدين البحيري.

وصدر حكم ضد الغنوشي يقضي بسجنه لمدة عام وخطية مالية بألف دينار بسبب تصريحات اعتبرت معادية للأمن.

وتقول الحركة وهي الحزب المعارض الرئيسي للرئيس قيس سعيد إن الاتهامات ملفقة وذات طابع سياسي.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق