التحديث الاخير بتاريخ|الخميس, مايو 23, 2024

العراق وإيران يتفقان على رفع مستوى التنسيق بين البلدين في مكافحة المخدرات 

سياسة ـ الرأي ـ
اتفق رئيس هيئة المنافذ الحدودية اللواء عمر عدنان الوائلي ووفد إيراني، الأربعاء، على رفع مستوى التنسيق بين البلدين في مجال مكافحة المخدرات.
وذكرت الهيئة في بيان تلقت*الرأي* الدولية نسخة منه، أن”الوائلي والكادر المتقدم في الهيئة، استقبل وفداً حكومياً رفيع المستوى من الجمهورية الإسلامية الإيرانية، يرأسه الأمين العام لهيئة مكافحة المخدرات اسكندر مؤمني، ورئيس شرطة مكافحة المخدرات ايرج كاكاوند، ورئيس دائرة اللاجئين والكوارث الطبيعية والمخدرات مجيد همداني، حيث تم بحث جملة من القضايا المهمة المتعلقة بواقع عمل المنافذ الحدودية في كلا الدولتين وسبل إحكام السيطرة عليها ومكافحة تهريب المخدرات”.
وأضاف البيان، أن أبرز الفقرات التي تم مناقشتها هي كالآتي:
١- رفع مستوى التنسيق وتبادل المعلومات والتكامل في مكافحة المخدرات.
٢- الاتفاق على نقاط وطرق للتواصل عن طريق ضباط ارتباط في متابعة ملف المخدرات.
٣- وضع خطة مدروسة لمكافحة دخول المخدرات أثناء الزيارات المليونية.
٤- ضرورة تكثيف عمليات التفتيش عن المخدرات لمنع مرورها.
٥- ضبط الحدود وطرق التهريب وغلقها لمنع استغلالها في تهريب المخدرات.
٦- تحديث مذكرات التفاهم حسب متغيرات مكافحة دخول وخروج المخدرات والترويج لها.
٧- تفعيل المعلومات الاستخبارية والجهد الأمني المعني بمتابعة ملف المخدرات.
وفي ختام الاجتماع، جدد رئيس الهيئة الترحيب بالضيوف، متمنياً إدامة التواصل عبر القنوات الرسمية لتلافي حصول أي إشكال أو خلل في سير العمل”.
وأكد الوائلي على” ضرورة فتح قنوات تواصل مباشرة رسمية بين منافذ الدولتين، لمعالجة المعوقات التي تحدث بشكل مفاجئ، من أجل تحقيق الانسيابية في سير الإجراءات الأصولية”.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق