التحديث الاخير بتاريخ|الخميس, مايو 23, 2024

شاكيرا توجه رسالة قاسية إلى بيكيه 

اخبار الفن ـ الرأي ـ
وضعت النجمة العالمية شاكيرا حداً للتكهنات بشأن مستقبلها بعد الانفصال القاسي عن جيرارد بيكيه مدافع نادي برشلونة السابق، مؤكدة رحيلها عن المدينة الكتالونية.

وأعلنت شاكيرا عبر بيان على حساباتها الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي عن مغادرة برشلونة، موجهة رسالة إلى بيكيه.

وكتبت شاكيرا: “قررت أن أظل في برشلونة لأمنح أطفالي الاستقرار، وهو نفس ما نبحث عنه الآن في ركن آخر من العالم بجوار العائلة والأصدقاء والبحر”.

وأضافت: “اليوم نبدأ فصلاً جديداً في البحث عن سعادتهم، شكراً للجميع الذين قاموا بركوب الأمواج معي هناك في برشلونة، المدينة التي تعلمت فيها أن الصداقة هي بلا شك أقوى من الحب، شكراً لكل من شجعني هناك وجفف دموعي وألهمني وجعلني أنمو”.

ولم ترغب المغنية الكولومبية في تفويت الفرصة لإطلاق سخرية جديدة على زوجها السابق جيرارد بيكيه، وأكدت في تصريحها على أنها في برشلونة “تعلمت أن الصداقة بلا شك أطول من الحب”، وهي رسالة مباشرة واضحة للاعب برشلونة السابق.

وانفصلت شاكيرا (45 عاماً) وبيكيه (35 عاماً) العام الماضي بعد ارتباط دام نحو 12 عاماً وأنجبا طفلين ميلان وساشا، وذلك بعدما اكتشفت المغنية أن مدافع برشلونة السابق كان يخونها مع كارلا شيا.

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق