التحديث الاخير بتاريخ|الأربعاء, فبراير 8, 2023

خبير نفطي : قرار منظمة أوبك بتخفيض الإنتاج لم يؤثر في صادرات العراق 

اقتصاد ـ الرأي ـ
قال الخبير النفطي حمزة الجواهري، اليوم الأربعاء، إن قرار منظمة أوبك بتخفيض الإنتاج لم يؤثر في صادرات العراق، بل قلل الإنتاج الداخلي، مؤكداً التزام العراق بقرارات المنظمة لأنها “منصفة وتهدف إلى استقرار أسواق النفط”.

وأضاف الجواهري أن “الالتزام بقرارات (أوبك) من المتوقع أن يجعل مستويات الأسعار تتراوح بين 83 ـ 93 دولاراً للبرميل”، متابعاً أن “الزيادة التي تحصل في الأسعار بحدود 10 دولارات أو أكثر، تعوض التخفيض الذي يبلغ نحو 220 ألف برميل، وربما يزداد الربح بسبب استقرار الأسعار”.

وعـزا الجواهري تراجع أسعار النفط لسببين أساسين، “الأول الإغلاق التام في الصين لبعض المقاطعات بعد انتشار كوفيد 19 مرة ثانية، فضلاً عن الحرب الروسية ـ الأوكرانية التي تضغط على الأسعار، ناهيك عن الضغوطات الأميركية ومحاولتها تعويض النفط والغاز الروسي المصدر إلى أوربا، وكذلك وضع سقف سعري يتراوح بين 60 ـ 65 دولاراً للبرميل، على الرغم من أن مخزونات النفط والمشتقات انخفضت بشكل كبير جدا في الأسابيع الأخيرة”.

ونوه بأن “الوضع الحالي لن يستمر لفترة طويلة، خاصة ما يتعلق بضخ النفط الأميركي للأسواق الذي أصبح كبيراً جداً، وهذا ما نلاحظه من خلال الفارق بين سعر برنت وويست تكساس الذي يصل إلـى أكثر من 7 دولارات للبرميل الواحد”.

واعتبر أن “هذا مؤشر كبير وواضح على أن الأسعار هبطت، لكنها لن تستمر لأن الخزين الاستراتيجي من النفط والمشتقات في أميركا يهبط بشكل كبير وبالتالي يجب أن يعوض من الأسواق ذاتها، من المطروح من النفط في الأسواق العالمية”.

ولفت الجواهري، إلى أن “منظمة أوبك متماسكة ولا يمكن تفكيكها، لأنه في حال ترك الأمور بدون سياسة واضحة سوف تنهار الأسعار إلى مستويات لا يمكن تداركها”. انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق