التحديث الاخير بتاريخ|الخميس, ديسمبر 8, 2022

اقتصادي يقترح سعراً لبرميل النفط بالموازنة ويدعو إلى “عدم المغامرة بعيداً” 

اقتصاد ـ الرأي ـ
رأى الخبير الاقتصادي علي هادي جودة، ضرورة أن لا “تغامر” الحكومة بعيداً في احتسابها لسعر برميل النفط، كونه سعراً “متقلباً وطارئاً رغم كل التطمينات” من قبل أوبك أو المؤسسات الاقتصادية الدولية التي تؤكد استقراره فوق حاجز الـ 90 دولاراً بسبب الظروف الجيو عسكرية التي يشهدها العالم وتحديداً الحرب الدائرة بين روسيا وأوكرانيا.

واقترح جودة، أن “لا يتخطى سعر برميل النفط في موازنة العام المقبل معدل 65 – 68 دولاراً والذي يضمن تحقيق التحوط المالي فيها، والتركيز على تحريك عجلة المشروعات الكبرى المتوقفة بسبب عجز السيولة المالية، لا سيما الاستراتيجية منها وفي مقدمتها البنى التحتية والطرق العامة والمدارس والمستشفيات”.

ودعا جودة، إلى “تضمين الموازنة فقرة بيع الخدمة بجودة عالية عوضاً عن تقديمها بالمجان وبمستويات متدنية مع مراعاة الطبقات الاقتصادية الهشة في المجتمع والتي يجب أن تحصن بنظم الحماية الاجتماعية وبضمنها منحة العاطلين عن العمل”. انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق