التحديث الاخير بتاريخ|الأحد, يوليو 3, 2022

انضمام أول فريق تقني عراقي لشبكة الحقائق الدولية 

محلي ـ الرأي ـ
أعلن مركز الإعلام الرقمي، اليوم الثلاثاء، انضمام أول فريق تقني عراقي لشبكة الحقائق الدولية.
وذكر المركز في بيان، ان “شبكة تقصي الحقائق الدولية (IFCN) اعتمدت منظمة (التقنية من اجل السلام) وضمتها لها ما يعد انجازاً عراقيا كبيرا يستحق أن تفخر به جميع المنظمات في العراق”.
وأضاف، أن “(التقنية) هي أول منظمة عراقية والرابعة في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا من بين المنضمين لشبكة تقصي الحقائق التابعة لمعهد بوينتر للدراسات ووسائل الإعلام الذي يقع في فلوريدا”.
وبين المركز أن “الشبكة الدولية لتقصي الحقائق لديها (147) عضواً في انحاء العالم، ومع دخول التقنية لها، ستصبح العضو رقم (148)، والتي تعمل جميعها في إطار مواجهة الاكاذيب والاخبار المزيفة في مواقع التواصل وتقديم الحقيقة للمستخدم”.
ونقل البيان عن مؤسس التقنية من اجل السلام ورئيسها الحالي أوس السعدي قوله، إن “الانضمام للشبكة الدولية مهم جداً لنا ولمتابعينا ولمسار عملنا، وهو تأكيد لمنهجيتنا في العمل ومصداقيتنا ليس فقط امام متابعينا، بل أمام المؤسسات الدولية والجمهور غير المتابع لنا، حيث إن الشبكة اعتمدت آلية عملنا وكذلك جميع سياستنا ومنها (المنهجية – الخصوصية – الشفافية – التصحيح – المصادر)”.
وأضاف السعدي، “قبل انضمامنا للشبكة، كانت هنالك ثلاث مؤسسات عربية وهم (مؤسسة مهارات من لبنان – فتبينوا من الأردن – تأكد من سوريا) وبذلك تكون (التقنية من أجل السلام) أول منظمة عراقية ورابع منظمة عربياً تنضم لشبكة تقصي الحقائق الدولية”.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق