التحديث الاخير بتاريخ|الأحد, مايو 22, 2022

تحذير نيابي من “خطر داعشي قريب” في ثلاث محافظات 

امن ـ الرأي ـ
اصدر رئيس الكتلة التركمانية النيابية النائب ارشد الصالحي، السبت، تحذيرا حول التطورات الامنية الخطيرة في العراق وفرار الارهابيين في سوريا.

وقال الصالحي إن “التطورات الاخيرة في المنطقة، وما حصل من مجزرة العظيم في ديالى، واعقبتها اطلاق سراح عصابات داعش الإرهابية من السجون السورية عبر قوات سوريا الديمقراطية، ما هي الا مؤشر خطير و وسائل كفيلة لأثارة الفتنة الطائفية مرة اخرى في العراق، ولذا اصبحت قواطع الموصل وكركوك وديالى وصلاح الدين امام خطر داعشي قريب”.

وأضاف، :”مهما تتصدى القوات الامنية والحشد الشعبي لهذه العصابات الاجرامية فان القرار السياسي في تشكيل الحكومة العراقية باسرع ما يمكن هي التي ستؤدي الى ابطال المشاريع الدولية التي تسعى لزعزعة الامن العراقي”.

ودعا الاجهزة الامنية الى “اخذ الاحتياطات القصوى في حماية السجون العراقية وخصوصا سجن الحوت وسجن الحماية القصوى، ليتسنى لنا عبور هذه المرحلة المهمة وتشكيل الحكومة والقضاء على الارهاب”. انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق