التحديث الاخير بتاريخ|الأحد, مايو 19, 2024

نصيف تتهم رؤساء الكتل السياسية بالوقوف وراء الفساد في البلاد 

بغداد ـ سياسة ـ الرأي ـ

أكدت النائب عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف ، اليوم الاثنين ، ان اجتماعا عقد بين نائب رئيس الجمهورية لشؤون الطاقة ووزرات المالية والنفط والكهرباء لاستكمال الاجراءات الشكلية والقانونية لاستجواب وزير الكهرباء.
وأوضحت نصيف  ان هذه الاجراءات الشكلية تمت بناء على طلب اللجان المختصة بضرورة الاستماع الى ركنين رئيسين يمكن ان يؤديا الى نجاح وزراء الكهرباء وهما وزارتا المالية والنفط.
وأشارت الى ان هناك معوقات كبيرة تواجه وزارة الكهرباء، لافتة الى ان هناك سؤال محدد وجه الى وزير الكهرباء وهو ان : “انكم تعرفون التراكمات والتحديات التي تواجهها وزارة الكهرباء فلماذا قبلتم بهذا التحدي وانتم غير قادرين على حل هذه المشكلة”، معربة عن اعتقادها ان المشكلة الرئيسة لتردي واقع الكهرباء هو الفساد المتراكم فيها والديون المتراكمة عليها لحساب وزارة النفط، فضلا عن شحة الاموال في وزارة المالية.
واتهمت نصيف رؤساء الكتل السياسية بالوقوف وراء الفساد في البلاد، لافتة الى ان مشكلة الفساد تبدأ من الهرم وذلك من خلال النسب التى تذهب اليهم وللاحزاب السياسية، كاشفة عن ان وزارة الكهرباء ورغم الازمة الاقتصادية تعاقدت مع شركة من الباطن ممولة للارهاب.
واضافت ان هناك استجواب قدم الى رئيس مجلس النواب سليم الجبوري على خلفية الاخفاق الحاصل في وزارة الكهرباء، مبينة ان هناك ادلة واضحة عل فساد وزير الكهرباء اهمها سحب مبالغ مالية تقدر بـ ” 176 ” مليون دولار من الاستثمار الى المنافع الشخصية للوزير حيث قدمت هذه الادلة عن طريق احدى اعضاء مجلس النواب، مؤكدة ان هذه الادلة ستكون سببا رئيسا في اقالة وزير الكهرباء.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق