التحديث الاخير بتاريخ|الإثنين, مايو 20, 2024

رئيس البرلمان : ذكرى معركة بدر فرصة للقاء المختلفين والاتفاق على ثوابت الاجتماع والوحدة 

بغداد – سياسة – الرأي –

قال رئيس مجلس النواب ، سليم الجبوري ان ذكرى معركة بدر تمثل فرصة حقيقة ، للقاء المختلفين والاتفاق على ثوابت الاجتماع والوحدة .

وقال الجبوري في كلمته القاها ، باحتفالية معركة بدر الكبرى المقامة في جامع ام القرى ان ” معركة بدر علمتنا استلهام العبر في مواجهة الشر المركب الذي يحمل سيف الامة واسلامها “، مضيفا ” اننا اليوم نقف للدفاع عن ارواح ابنائنا وعن ديننا ، ضد الجماعات الارهابية التي تمارس القتل والدمار بأسم الدن الاسلامي”.

واضاف ان ” هذه المناسبة تمثل ببعدها الديني القيمي الحاضر محطة مهمة للمراجعة الجادة والتصورات والاجراءات والافكار ، وهي تمثل فرصة حقيقية للقاء المختلفين على طاولة المشتركات ، والاتفاق على الضروريات والثوابت لتعصمنا من زلل اجتهادات الهوى التي تغذيها الغيبة والنميمة وتبعدنا عن قضيتنا الكبرى التي تداهم الوطن “.

وتابع ” اننا اقرب لمحطات النجاح ونملك فرصة تاريخية تضاعف قوتنا ونتغلب من خلالها علة محنتنا الحالية ، وان كل الدعوات والمناهج والافكار والجماعات والشعوب هي بوابات للنصر في المحن والشدائد حيث يجتمع المتنازعون على كلمة النجاة “.

وبين ان ” النازحين يمرون بظروف صعبة في ظل مبادرات ضعيفة ومتواضعة امام حجم معاناتهم “، لافتا الى انه برغم الظروف التي تمر بها الحكومة العراقية ” الى ان كرامة المواطن وحياته اهم”.

وتابع قائلا “اهلنا اليوم يقفون على مفترق تاريخي لا يحتمل التاجيل والتسويف وان الحلول الترقيعية لايمكن لها ان تستمر ، لان القضية تتعلق بشعب قوامه الملايين فقد ارضه بسبب داعش وامام دولة لم تتمكن من ايواء النازحين في اقل مستويات العيش الكريم”.

وختم ان ” مجتمعنا لايزال يمتلك املا بالله وبالمخلصين من العراقيين من خلال المبادرة الى الحلول السريعة متنازلين عن مناصبهم ، فالشعب العراقي تحمل الكثير من الاعباء ولم يشهد أي تقدم نوعي منذ العام 2003.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق