التحديث الاخير بتاريخ|الإثنين, مايو 20, 2024

الرئاسات الثلاث تتفق على تشكل لجنة مشتركة لمتابعة موضوع المصالحة والمقترحات المتعلقة بتحقيقها 

بغداد ـ سياسة ـ الرأي ـ

اتفقت الرئاسات الثلاث “الجمهورية والوزراء والنواب”، في اجتماع اجرته مساء امس الاربعاء، على تشكيل لجنة مشتركة لمتابعة موضوع المصالحة والاجراءات والمقترحات المتعلقة بتحقيقها.

وافاد بيان للمكتب اعلام نائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي تلقت ( الرأي ) الدولية نسخة منه اليوم انه” عقد مساء أمس الأربعاء اجتماع الرئاسات الثلاث والتي ضم كل من فؤاد معصوم رئيس الجمهورية وحيدر العبادي رئيس الوزراء وسليم الجبوري رئيس مجلس النواب، حيث طرحت أمور وموضوعات مهمة تتناول الوضع السياسي والأمني في العراقي وتطورات المواجهة مع عصابات داعش الارهابية”.

واضاف ان” المجتمعين تناولوا عمليات التحرير والمواجهة في محافظتي الأنبار ونينوى، وفي هذا المجال عقب النجيفي بالتأكيد على ضرورة حماية المدنيين في مدن الأنبار وبخاصة الفلوجة والرمادي ، والعمل على ايجاد أماكن لايوائهم قبل المعركة الفاصلة، مع التأكيد على اشراك أبناء المناطق في المعركة لأخذ دورهم الوطني والأخلاقي ومسك الأرض بعد التحرير”.

وأكد النجيفي على” ضرورة اطلاق رواتب الشرطة والحشد الوطني، وتسليحهم وتجهيزهم، والاعتماد عليهم كقوة أساسية في عمليات التحرير”، داعيا إلى”مراجعة موقف الحكومة لأنه لم يكن كافيا للاستجابة لتطوع أبناء نينوى والاهتمام بهم بما يتناسب مع أهمية دورهم وحاجة المعركة إليه”.

كما دعا إلى” اعادة النظر بالتوازن داخل هيئة الحشد الشعبي من ناحية المكونات والمحافظات ، لتحقيق صورة وطنية تلبي حاجة العراق، والاسراع ايضا بعودة النازحين والمهجرين إلى مدنهم ودورهم ، فوعد السيد رئيس الوزراء بوجود اجراءات قريبة لعدد من المدن تتضمن ترتيبات ضرورية لعودة النازحين”.

واستطرد النجيفي انه”تم التاكيد خلال الاجتماع ضرورة الالتزام بفقرات الاتفاق السياسي ، باعتباره قاعدة أساسية”، مشيرا الى ان” ثمة تلكؤ في التنفيذ ، يترافق مع عدم الاهتمام الكافي ، الأمر الذي يقتضي مراجعة سريعة”، مبينا ان”المصالحة الوطنية تقتضي وجود اجراءات معبرة عنها ، وقرارات شجاعة تعبر عن حاجة المواطن ، وتستجيب لتطلعاته”.

وبين انه” وبعد مناقشة للموضوع تم الاتفاق على تشكيل لجنة من الرئاسات الثلاث تضم ممثلين عن الشخصيات المشاركة في الاجتماع ، لمتابعة موضوع المصالحة والاجراءات والمقترحات المتعلقة بتحقيقها، كما اتفق المجتمعون على التواصل المستمر لبحث القضايا والأمور ذات الأهمية ، والوصول إلى معالجات مناسبة بشأنها”.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق