التحديث الاخير بتاريخ|الثلاثاء, يوليو 23, 2024

نائب : لن نفرط بعلاقتنا مع الجمهورية الاسلامية لكونها اول دولة وقفت إلى جانب الشعب العراقي 

بغداد ـ سياسة ـ الرأي ـ

اكد عضو لجنة العلاقات الخارجية النيابية عباس البياتي ، على ضرورة ان يراعي العراق في علاقاته الخارجية مبدأ التوازن بين ايران وامريكا. فيما اشار إلى تحسس بعض الدول من علاقات العراق مع الجمهورية الاسلامية التي لا تنازل عنها.

البياتي قال ان العراق يجب ان يراعي في علاقته الخارجية مبدأ التوازن بين ايران وامريكا , وان هناك دول خليجية وعربية تتحسس من الانفتاح على العراق بسبب علاقته مع الجمهورية الاسلامية , مشدداً على عدم التفريط بالعلاقات مع الجمهورية الاسلامية لكونها اول دولة وقفت إلى جانب الشعب في محنته وكانت الدول الخليجية تنتظر اعلان سقوط بغداد في حزيران الماضي,

واضاف: يجب ان تكون لدى العراق علاقة طيبة مع ايران وامريكا, وان لا نكون جزء من سياسة المحاور في المنطقة واتباع سياسة النأي عن النفس.

واوضح البياتي ان التحالف الوطني غير معني بتقديم رؤيا للسياسة الخارجية بعد ان صاغ وثيقة سياسية بالتفاهم مع الكتل الاخرى, وان التحالف ليس ائتلاف حاكم وانما شريك بائتلاف اكبر ولا يستطيع ان يحقق برنامجه الخاص, وانما يقدم خطوط عريضة للتوافق مع الاخرين على هذه السياسة وملامحها العامة.

يذكر ان العلاقات الخارجية النيابية اكدت ان زيارة العبادي لإيران تأتي ضمن سياق تطوير العلاقات بين البلدين بمختلف المجالات، فيما اشارت الى ان هذه الزيارات المتواصلة هي مؤشر تحسن العلاقات وايجابيتها .انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق