التحديث الاخير بتاريخ|الأحد, يونيو 16, 2024

الشرطة الاميركية تعتقل 235 شخصاً لانهاء الاحتجاجات ضد عنفها في بالتيمور 

وكالات ـ سياسة ـ الرأي ـ

أعلنت الشرطة الاميركية يوم الثلاثاء عن اعتقال 235 شخصا بمدينة بالتيمور إثر احتجاجات واسعة النطاق اندلعت في المدينة بعد تشييع جنازة شاب أسود قتل على أيدي رجال الامن.

وتسود حالة من الهدوء الحذر مدينة بالتيمور أكبر مدن ولاية ميريلاند، إذ بدأ الحرس الوطني الاميركي بالانتشار في الشوارع بعد اعلان حاكم المدينة حالة الطوارئ فيها وطلبه من السلطات ارسال المزيد من قوات الامن اليها، إثر موجة عنف أسفرت عن إحراق 144 سيارة وإضرام النيران في 15 مبنى، بالإضافة إلى إصابة العشرات.

وتصاعدت وتيرة العنف في المدينة عقب جنازة الشاب فريدي غراي (25 عاما) الذي توفى يوم 19 أبريل/نيسان، متأثرا بجروح أصيب بها أثناء عملية اعتقاله من قبل الشرطة.

ويقول ذوو القتيل إنه تعرض لإصابة خطيرة في العمود الفقري في منطقة العنق، ما أدى إلى وفاته بعد مرور أسبوع على عملية الاعتقال.

وكشفت الجنرال ليندا سينغ المتحدثة باسم قيادة الحرس الوطني عن قرار إرسال قرابة 5 آلاف جندي سينتشرون بكثافة في شوارع المدينة لمساعدة الشرطة المحلية.

كما فرضت رئيسة بلدية بالتيمور حظرا ليليا على التجول ابتداء من ليلة الاثنين ولمدة أسبوع من الساعة الـ10 مساء إلى الـ5 صباحا.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق