التحديث الاخير بتاريخ|الأحد, يونيو 16, 2024

مقتل واسر العشرات من “الحر” بكمين لانصار “داعش” 

وكالات  – امن – الراي –

قُتل يوم أمس الإثنين 5 أشخاص على الأقل بينهم ضابط عسكري من الجيش السوري الحر، ومقاتلون من جبهة النصرة، في كمينٍ نفّذه مسلحون ملثّمون اعترضوا سياراتهم أثناء توجههم إلى إحدى الجبهات قرب مدينة القنيطرة جنوب سوريا.

 

وكشفت مصادر إعلامية معارضة، للأناضول أن الهجوم الذي اعتقل فيه كذلك عشرات من عناصر الجيش نفذه فصيل ما يسمى بـ”جيش الجهاد الإسلامي” المعروف بمبايعته لجماعة “داعش”.

وأضافت المصادر أن فصائل معارضة من بينها جبهة النصرة، وألوية الفرقان تتجهّز حالياً لشن عملية عسكرية على مقرات “جيش الجهاد” لفك أسر مقاتلي الجيش الحر المعتقلين لديه.

يذكر أن “جيش الجهاد” شُكّل قبل حوالي 6 أشهر، ويضم نحو 600 مقاتل، وينتشر في مناطق متفرقة من محافظة القنيطرة، ويُعد من أكثر التنظيمات تشددًا في الجنوب السوري، كما يعرف عنه مبايعته لداعش. انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق