التحديث الاخير بتاريخ|الثلاثاء, يوليو 23, 2024

خبير استراتيجي: القوات الامنية لا يمكنها القتال بمعزل عن الحشد الشعبي 

بغداد ـ سياسة ـ الرأي ـ

عزا الخبير الاستراتيجي احمد الشريفي الارباك الذي شهدته العمليات العسكرية في الانبار الى البعد السياسي الذي ضغط من اجل عدم اشراك قوات الحشد الشعبي.

وقال الشريفي ان بعض الاراء السياسية التي ضغطت باتجاه عدم اشراك الحشد الشعبي في الانبار اثرت بشكل كبير على مسرح العمليات العسكرية هناك كما واسهمت بالتقليل من عزيمة مقاتلي القوات الامنية.
ولفت الى ان الاجهزة الامنية ما عادت تستطيع القتال بمعزل عن الحشد الشعبي خصوصا وان المناطق التي حررت من سيطرة داعش كانت بتنسيق متكامل مع عناصر الحشد.
واشار الشريفي الى ان سحب الحشد الشعبي من كافة المعارك التي تخوضها القوات الامنية سيولد حالة من الفراغ لا يمكن ان تملأ بأية قوات، داعيا المطالبين بعدم اشراك الحشد الشعبي في القتال مع القوات الامنية الى ملء الفراغ في حال طبقت رؤيتهم حيال هؤلاء المقاتلين. وشدد الشريفي على ضرورة عدم اخضاع الحشد الى الاراء السياسية كونه جزء لا يتجزأ من المنظومة الامنية العراقية ويدار من قبل القائد العام للقوات المسلحة .انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق