التحديث الاخير بتاريخ|الأربعاء, يونيو 19, 2024

بالصور/داعش يعدم 4 اشخاص بقطع الرأس في نينوى والموصل 

نينوى – امن – الرأي –

تناقلت وسائل التواصل الاجتماعي فيديو بثه تنظيم “داعش” يظهر إعدامه 4 أشخاص بقطع رقابهم بعد اتهامهم بارتكاب أعمال “قتل وسرقة” في العراق.

وعرض الشريط الذي لم يحمل تاريخ محددا، في البداية مشاهد اعترافات لاربعة بالسرقة اشخاص يجلسون جنبا الى جنب اجبرهم داعش عليها.

وصورت مشاهد اخرى مسلحا يرتدي زيا عسكري ويضع قناعا على وجهه وهو يقرأ بيان الحكم وسط حشد كبير من المدنيين انتشر بينهم مسلحون في ساحة عامة.

وجاء في البيان “قرارا من المحكمة الاسلامية في ولاية نينوى (ان) كلا من الاشخاص الاربعة، قاموا بالتسليب باسم داعش بدخولهم الى بيوت المسلمين الامنين وتهديهم بقوة السلاح واخذ اموالهم ما ادى الى مقتل مسلمة امنة في بيتها، وذلك باقرارهم” حسب زعم في البيان.

ثم عرضت مشاهد يظهر فيها شخص ينزل بقوة السيف على اعناق اشخاص جالسين في الارض على ركابهم وايديهم مقيدة الى الخلف وعيونهم مغطاة، وبالقرب منهم جثة مقطوعة الرأس.

وعموما، بدت المشاهد دعاية اعلامية لاظهار داعش بانها مازالت قوية ومسيطرة في العراق، بعد الانتكاسات الكبيرة والخسائر المتلاحقة امام هجمات القوات العراقية.

وتمكنت القوات العراقية من استعادة مناطق واسعة في البلاد اخرها مدينة تكريت بعد الهجوم الشرس الذي شنته داعش في حزيران/يونيو، عبر السيطرة على مدينة الموصل كبرى مدن محافظة نينوى، شمال العراق.

 

 

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق