التحديث الاخير بتاريخ|الإثنين, مايو 20, 2024

اعادة فتح منفذ حدودي بين ايران والعراق بعد اغلاقه اكثر من ثلاثة عقود 

بغداد ـ سياسة ـ الرأي ـ

تم اعادة فتح منفذ” سومار- مندلي” الحدودي بين ايران والعراق والذي اغلق منذ العام 1980 وذلك برعاية مسؤولين من البلدين.

وشارك مسؤولون ايرانيون وعراقيون امس الاحد في مراسم افتتاح منفذ” سومار- مندلي” الحدودي بين محافظتي كرمانشاه الايرانية وديالى العراقية والذي تم اغلاقه في ثمانينيات القرن الماضي جراء الحرب التي فرضها نظام صدام على الجمهورية الاسلامية ودامت ثماني سنوات.

واستنادا لتقرير على موقع “الخليج اون لاين” فان السفير الايراني لدى بغداد حسين دانائي فر ورئيس مجلس محافظة ديالى مثنى التميمي اعلنا خلال مؤتمر صحفي مشترك عن بدء عمليات التبادل التجاري بين ايران والعراق عبر هذا المنفذ الحدودي.

وافاد التميمي ان افتتاح هذا المنفذ وفر اكثر من 1500 فرصة عمل لاهالي المنطقة لاسيما اهالي مندلي حيث يعتبر هذا المكان منطقة تجارية قريبة من بغداد.

بدوره اعلن محافظ كرمانشاه سيد رضائي ان افتتاح هذا المنفذ سيقود الى ازدهار الاقتصاد الايراني والعراقي واعتبرها خطوة فريدة على صعيد التبادل التجاري.

الى ذلك قال دانائي فر ان ايران ستسعى في المستقبل الى رفع مستوى تبادلها التجاري مع العراق واضاف ان حجم التبادل في الماضي كان يصل الى 12 مليار دولار وسنسعى الى رفعه بالمستقبل الى 25 مليار دولار.

ومع فتح هذا المنفذ يصل عدد المنافذ الحدودية بين ايران والعراق الى تسعة منافذ تجارية.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق