التحديث الاخير بتاريخ|الإثنين, مارس 30, 2020

في اكتشاف جديد.. الانفجار العظيم حدث نتيجة ثقب اسود 

اكتشف علماء الفلك أن الانفجار العظيم الذي يعتقد أنه مرتبط بنشأة الكون، ناتج عن ثقب أسود هائل الحجم.
ونقل موقع مجلة الفيزياء الفلكية الامريكية في خبر تابعته وكالة /المعلومة/ أن” الانفجار كان هائلا لدرجة أنه تسبب في فوهة في الغاز الساخن، ربما احتوت على ما يعادل 15 مجرات بقدر مجرتنا درب التبانة وفقا لكبير الباحثين سيمونا جياكينتوتشي، من مختبر أبحاث البحرية في واشنطن”.
واضافت أن “الثقب الأسود يعد أكبر بواقع خمس مرات من الرقم القياسي المسجل في السابق ، حيث استخدم علماء الفلك مرصد “تشاندرا” للأشعة السينية التابع لوكالة ناسا للوصول إلى هذا الاكتشاف، إلى جانب مرصد فضائي أوروبي وتلسكوبات أرضية”.
ويعتقد العلماء أن الانفجار جاء من قلب مجموعة “الحواء” التي تضم آلاف المجرات، وتحتوي مجرة كبيرة في الوسط على شكل ثقب أسود هائل”.

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق