التحديث الاخير بتاريخ|السبت, أغسطس 24, 2019

علماء يطورون عقارا جديدا لمكافحة سرطان الجلد “الميلانوما” 

أعلن مجموعة علماء عن توصلهم لعلاج جديد لمكافحة سرطان الخلايا الصبغية الجلدية “الميلانوما” حيث أن الاختبارات التي أجريت على الفئران قد أثبتت فعاليتها في وقف انتشار الأورام السرطانية في المراحل الأولى من اكتشاف المرض.

وقال العلماء ، انهم ” قامو بتطوير جزيئات صغيرة للغاية بحجم 170 نانومتر تحتوي على بروتينات توجد في الخلايا السرطانية، ثم قاموا بحقن فئران بهذه الجزيئات، حيث تبين أن الأورام تراجعت وفي بعض الحالات اختفت كليا، وباتت العلاجات الجديدة التي طورت في السنوات الأخيرة لمحاربة السرطان تعتمد بصورة أكبر على العلاج بالخلايا الجذعية، التي يتم من خلالها تقوية جهاز المناعة للتصدي للمرض، والتي بدورها أعطت أملا كبيرا للكثير من مرضى السرطان، وعلى رأسهم مرضى سرطان الجلد”.

واضاف العلماء، ان ” مكافحة السرطان بشكل عام والجلد بشكل خاص آخذة في التطور بمرور السنين من خلال طرق متنوعة من العلاجات مثل العمليات الجراحية والعلاج الكيماوي، العلاج بالأشعة والخلايا الجذعية، لكن أسلوب التطعيم الذي أثبت فاعليته ضد كثير من الأمراض الفيروسية، لم يثبت فاعليته ضد السرطان

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق