التحديث الاخير بتاريخ|الأربعاء, أكتوبر 17, 2018

العميد جواني : الرد على جريمة الارهابيين في اهواز سيكون قاصماً 

سياسة ـ الرأي ـ
اكد مساعد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية للشؤون السياسية العميد يدالله جواني بان الرد على جريمة الارهابيين في اهواز اليوم سيكون قاصما، متوعدا الارهابيين وحماتهم الاقليميين والدوليين بانهم سيدفعون قريبا ثمنا غاليا لجريمتهم هذه.

وقال العميد ، بشان العملية الارهابية التي استهدفت صباح اليوم السبت العرض العسكري الذي اقيم في مدينة اهواز لمناسبة بدء اسبوع الدفاع المقدس (1980-1988)، ان الهجوم الارهابي على مراسم عرض عسكري شعبي الطابع تماما وبحضور مختلف شرائح المجتمع لم يكن عملا صعبا وليس له اي قيمة عسكرية.

واكد بان الرد على مثل هذه الاجراءات الهمجية سيكون بالتاكيد قاصما وباعثا على الندم واضاف، ان الزمرة الارهابية التي ارتكبت هذه الجريمة في اهواز وكذلك حماتهم في المنطقة وخارجها، سيدفعون قريبا ثمنا غاليا لجريمتهم هذه.

واضاف، انه على الذين ارتكبوا هذه الجريمة التي ادت الى استشهاد واصابة عدد من ابناء هذا الشعب وكذلك حماتهم ان يعلموا بان مثل هذه الاعمال العمياء والفاقدة لاي قيمة عسكرية، لن تفلح في زعزعة ارادة الشعب والقوات المسلحة في البلاد.

وقال العميد جواني، ان شعبنا سيواصل بقوة طريق الثورة الا وهو طريق التقدم والعزة والاستقلال والشموخ بايران الموحدة، وان نتيجة هذا النوع من اعمال الاعداء واذنابهم في الداخل لن تكون سوى تعزيز الاواصر بين القوميات في البلاد والمزيد من الوحدة الوطنية.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق