التحديث الاخير بتاريخ|الأربعاء, أغسطس 22, 2018

النفط يصعد لأعلى مستوياته في اربعة أعوام 

اقتصاد – الرأي –
سجل الخام الأميركي أعلى مستوياته منذ نوفمبر تشرين الثاني 2014 مع استمرار المخاوف من أن إنتاج الخام في فنزويلا قد يواصل الهبوط في أعقاب الانتخابات الرئاسية وعقوبات محتملة على البلد العضو بمنظمة أوبك.

وواصلت السوق الصعود بعد أن قال مسؤول بالإدارة الأميركية لرويترز إن الرئيس دونالد ترامب وقع أمرا تنفيذيا اليوم يقيد قدرة فنزويلا على تسييل الأصول المملوكة للدولة.

ومن شأن أي عقوبات تقيد التمويل أو الخدمات اللوجستية أو إمدادات الكهرباء أن تكبح بشكل أكبر انتاج الخام في فنزويلا.وبالإضافة إلى هذا تم الإعلان عن “تجميد” حرب تجارية بين الولايات المتحدة والصين.

وتدرس الولايات المتحدة فرض عقوبات نفطية على فنزويلا، حيث هبط الإنتاج بأكثر من الثلث في عامين ليصل إلى أدنى مستوياته في عقود.

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول مرتفعة 71 سنتا، أو 0.90 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 79.22 دولار للبرميل.

وصعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 96 سنتا إلى 72.24 دولار للبرميل بعد أن سجلت أثناء الجلسة مستوى مرتفعا جديدا منذ نوفمبر تشرين الثاني 2014 عند 72.33 دولار للبرميل. وفي التعاملات اللاحقة على التسوية واصل الخام الأمريكي الصعود مسجلا مستوى مرتفعا جديدا عند 72.41 دولار.

وفي الأسبوع الماضي تخطت أسعار برنت مستوى 80 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ 2014 ويقول محللون إن السوق قد تحاول مجددا اجتياز ذلك الحاجز. انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق