التحديث الاخير بتاريخ|الخميس, نوفمبر 23, 2017

إساءة بليغة للسلطة الرابعة 

عبدالرضا الساعدي
ما جرى مؤخرا بين النائب عن ائتلاف دولة القانون كاظم الصيادي والمتحدث الرسمي باسم ائتلاف المواطن بليغ أبو كلل ، داخل إحدى القنوات الفضائية في بغداد ، بدءا من المشادة الكلامية بينهما وانتهاءً إلى إطلاق نار ، سابقة تعتبر الأولى من نوعها التي تحدث في العراق ، وتمثل إساءة بليغة للجمهور المتابع وللقناة المستضيفة ولأنفسهما قبل كل شيء..
ونحن بدورنا كسلطة رابعة في مؤسسة الرأي الدولية للصحافة والأعلام نستنكر هذا التصرف المشين من قبل الشخصيتين المذكورتين ، ونعتبر ما حصل تجاوزا على المكانة المعنوية والمادية معا لسلطة الإعلام بشكل عام ودورها البارز في التصدي للإرهاب والعدوان الداعشي على أرض العراق وسيادته ، وإساءة كبيرة لقناة عراقية مهمة ، وكان الأجدر بهما
( الصيادي وأبو كلل ) ، بصرف النظر عن خلافاتهما السياسية والشخصية ، فهي لاتهمنا من قريب أو بعيد ، أن يصفيا مشاكلهما الشخصية بعيدا عن المؤسسات الإعلامية لأنها مرآة البلد ، وكان الأجدر أن يعرفا مكانتهما ومسؤوليتهما إزاء الجمهور العادي أو الوسط الإعلامي المتابعين لما يجري والذي يرفض ونحن معه بالتأكيد هذه السلوكيات غير الحضارية والتي لا تليق بهما .. ولا تليق بوجه البلد الثقافي والإعلامي الطامح بالتغيير والإصلاح والمستقبل المضيء.






طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق