التحديث الاخير بتاريخ|الخميس, ديسمبر 9, 2021

التجارة تكشف عن عقد جديد لإنتاج الطحين 

محلي ـ الرأي ـ
اعلنت وزارة التجارة، الاثنين، عن خطة عمل للتنسيق بين القطاع الخاص المحلي والأجنبي لإقامة المشاريع الاستثمارية، وفيما أكدت وجود خطة لتأهيل الأسواق المركزية في البلاد، أعلنت عن قرب توقيع عقد جديد لإنتاج الطحين يوفر 3 مليارات دينار للدولة.
وقال المتحدث باسم الوزارة محمد حنون لوكالة الأنباء الرسمية، إن “وزارة التجارة تسير بعملية دعم شركات القطاع الخاص بشقين متوازيين الأول يتعلق بدعم الشركات من خلال الدائرة المعنية بتطوير القطاع الخاص والشق الآخر من خلال الإسراع في عملية منح هذه الشركات الرخصة الاستثمارية او اجازة الاستيراد التي تمنح من خلال الشركة العامة للمعارض والخدمات التجارية العراقية فضلا عن تسجيل هذه الشركات من خلال دائرة مسجل الشركات وهي الدائرة المعنية بتسجيل الشركات العربية والاجنبية”.
وأضاف، أن “الوزارة لديها برنامج واضح في موضوع العمل مع الشركات الاستثمارية، فضلا عن وجود خطة عمل للتنسيق بين القطاع الخاص العراقي والقطاع الخاص الاجنبي من خلال الحوارات المشتركة التي تجري في الداخل والخارج والتي تهدف الى فسح المجال امام هذه الشركات لاقامة مشاريع استثمارية من خلال اقامة الشراكة مع شركات القطاع الخاص العراقي”.
وحول ملف الاسواق المركزية أكد حنون أن “الوزارة فتحت ملف الاسواق المركزية منذ اكثر من 7 سنوات ولديها قرار 28 الصادر من مجلس الوزراء والذي حدد الية عمل الاسواق المركزية من خلال منح العقارات والاراضي وعرض الاسواق الموجودة الى الاستثمار عبر الاعلان عنها في وسائل الاعلام المحلية والاجنبة”.
وكشف عن “وجود خطة لتأهيل الاسواق المركزية، لدى ادارة الشركة العامة الاسواق المركزية الحالية تتضمن عرض الاسواق للاستثمار عبر خيارين الأول بالشراكة والثاني عرضها عبر وسائل الاعلام بانتظار تلقي عروض بشأنها”.
ولفت إلى أن “شركة دايكو الاماراتية تعاقدت على تطوير 5 اسواق مركزية سبق وتم سحب الرخص منها لعدم ايفائها بالتزاماتها والإعلان عنها مجددا”.
وأضاف، أن “هنالك تنسيقا جديدا مع شركة لولو الاماراتية لاقامة 4 مشاريع استثمارية داخل 4 محافظات، حيث إن العمل مستمر لاستثمار هذه الاسواق واعادة الحياة لها من خلال الشراكة مع القطاع الخاص المحلي”.
وبشأن كيفية التعامل مع المطاحن الاهلية علق حنون، أن “الوزارة تتعامل مع المطاحن الاهلية كشريك اساسي لها في توفير مادة الطحين الجيدة للمواطنين”، مبينا أن “هنالك 300 مطحنة اهلية تتوزع بين بغداد والمحافظات”.
وأشار إلى أن “هذه المطاحن يذهب انتاجها الى وكلاء المواد الغذائية عبر شبكة تشرف عليها الشركة العامة لتصنيع الحبوب وهنالك متابعة يومية لعمل المطاحن الاهلية من قبل دائرة الرقابة التجارية”.
وأضاف، أن “الوزارة تأمل توقيع عقد لانتاج الطحين الاصفر والابيض مع المطاحن الاهلية خلال الايام المقبلة”، مؤكدا أن “هذا المشروع سيوفر للحكومة 3 مليارات دينار”. انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق