التحديث الاخير بتاريخ|الجمعة, فبراير 28, 2020

شركة بريتش بتروليوم البريطانية تنسحب من حقل كركوك .. نتائج أقل من التوقعات 

اقتصاد ـ الرأي ـ
كشفت وكالة رويترز ، الثلاثاء، أن شركة بريتش بتروليوم البريطانية (BP.L) انسحبت من حقل كركوك العملاق بالعراق بعد انتهاء عقد التنقيب الذي تبلغ قيمته 100 مليون دولار دون اتفاق على توسيع الحقل مما يمثل ضربة جديدة لآمال العراق في زيادة انتاجه النفطي .

وذكرت رويترز أن ” هذه الخطوة تأتي في الوقت الذي تعيد فيه شركات الطاقة البريطانية تقييم عملياتها في العراق وسط اضطرابات سياسية بعد أشهر من الاحتجاجات المناهضة للحكومة وتصاعد التوترات بين الولايات المتحدة وإيران في البلاد”.

واضافت أن ” مصدرا رفيعا في شركة نفط الشمال قد اكد انسحاب شركة بريتش بتروليوم، قائلا انه ” تم تسليم نتائج الدراسة الميدانية لتطوير حقل نفط كركوك إلى شركة نفط الشمال وللأسف كانت أقل من التوقعات … على الأقل بالنسبة لنا”، مشيرا الى أن “من الواضح أن نتائج الدراسة لم تكن مشجعة لشركة بريتيش بتروليوم لتمديد عملياتها” ، فيما لم ترد الحكومة العراقية على طلب التعليق .

وكان العراق يأمل أن تساعد شركة بريتيش بتروليوم في مضاعفة إنتاجه من الحقل إلى ثلاثة ملايين برميل يوميًا ، أي أكثر من خمس إنتاج العراق الحالي و 1 في المائة من الإنتاج العالمي، لكن ذلك لم يحصل . انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق