التحديث الاخير بتاريخ|الأحد, يناير 26, 2020

محلل سياسي: التحركات لإقامة الإقليم السني هي بدفع أميركي لضمان بقائهم في العراق 

سياسة ـ الرأي ـ
عد المحلل السياسي حافظ ال بشارة، الأربعاء، التحركات ألاميركية نحو إقامة الإقليم السني هي لضمان بقاء وجودهم في العراق ضمن إقليم كردستان والاقليم السني، لافتا الى تحرك لإقامة اقليمين شيعيين متناحرين ردا على قرار اخراجهم.

وقال ال بشارة لـ/المعلومة /، ان “واشنطن تلعب على عدة أوراق بعد قرار البرلمان بإخراج القوات الأجنبية من العراق لضمان وجودهم”، مشيرا الى ان “احد أوراق واشنطن التحرك لإقامة إقليم سني ودفع جهات سياسية للمطالبة به”.

وأضاف ان “الغرض من إقامة الإقليم السني هو لضمان بقاء قواعدهم في المحافظات الغربية والشمالية ضمن الاقليمين السني والكردي”، لافتا الى ان “ورقة الإقليم جعلتها واشنطن الى مصاف التسقيط بالاتفاقية الصينية”.

وأوضح ان “ الولايات المتحدة الأميركية تعمل على إقامة اقليمين شيعيين وتروج لهما ودفع أحدهما لاقتتال مع الاخر لجر المحافظات في الوسط والجنوب الى حرب شيعية شيعية”.

وتابع ان “هناك أوراق عديدة تلعب عليها واشنطن خلال الفترة المقبلة ردا على قرار البرلمان بإخراج القوات الأجنبية من العراق”.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق