التحديث الاخير بتاريخ|السبت, ديسمبر 14, 2019

الحشيش والسرطان.. دراسة “بالغة الأهمية” للرجال 

أظهرت دراسة أميركية حديثة أن الأشخاص الذين يدخنون الحشيش بشكل منتظم، معرضون لخطر داهم أكثر من غيرهم.
وأوضح الفريق الطبي الذي قام بالدراسة أن تدخين المارايغونا أو القنب الهندي يساهم في نمو أورام خلايا خبيثة في الخصيتين عند الرجال.
وأضافت الدراسة التي نشرت في مجلة أميركية متخصصة بالمؤسسات الطبية: “أن الاعتياد على تعاطي الماريغوانا بطريقة مستمرة قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان الخصية”.
وقد قدر الباحثون أن من يتعاطون الحشيش على المدى الطويل كانوا أكثر عرضة بنسبة 36 في المائة للإصابة بسرطان الخصية، مقارنة بالرجال الذين لم يدخنوا تلك المخدرات.
وبحسب صحيفة “ديلي ميل” فإن هذه الدراسة تشكل صفعة لمؤيدي تقنين بيع الحشيش، والمارايغونا بحجة أنها تحتوى على مواد مضادة للسرطان.
وأشارت الصحيفة إلى أن هناك 2400 رجل في بريطانيا يصابون سنويا بسرطان الخصية، وأن نصفهم لم يبلغوا بعد عمر 35 عاما.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق