التحديث الاخير بتاريخ|الثلاثاء, أكتوبر 15, 2019

إلهام شاهين: دفنوني حيّة.. وأخاف على ابنة شقيقتي مني 

اخبار الفن ـ الرأي ـ
كشفت الفنانة المصرية إلهام شاهين عن أصعب المشاهد التي قدمتها خلال مسيرتها الفنية على الإطلاق.

إلهام قالت إن مشاركتها في فيلم «بستان الدم»، عرضتها للخطر، حيث كانت في السنة الثانية في المعهد، وكانت يسرا معها في الفيلم، وتم تصوير مشهد دفنها حية في الثالثة فجرا.

الفنانة المصرية قالت إنه تم وضعها في حفرة عميقة واضطرت لكتم نفسها لفترة طويلة، وشاهدت الديدان تهاجمها، وشعرت بخوف مرعب.

وتحدثت إلهام من خلال برنامج «أنا وبنتي» الذي يقدمه الفنان شريف منير، وابنته أسما شريف، عن العلاقة بينها وبين ابنة شقيقتها إيناس والتي تحمل نفس اسمها، وقالت إنها مقربة منها جدا.

إلهام شاهين أكدت أن ابنة شقيقتها تدرس السينما حاليا، مؤكدة أنها ورثت منها حب الفن، ولكنها أكثر منها جنونا، مشيرة إلى أنها تخاف عليها من تقليدها في تقديم المشاهد الجريئة، وخاصة أن ذلك عرضها لمضايقات وانتقادات شديدة.

إلهام شاهين شاركت في حفل ختام مهرجان الجونة السينمائي، مع عدد كبير من نجوم الفن في مصر والعالم العربي.

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق