التحديث الاخير بتاريخ|الجمعة, سبتمبر 20, 2019

أسوأ الأخطاء التي ترتكبها في مقابلة العمل 

لا تزال مقابلة العمل من أههم الوسائل التي تلجأ إليها الشركات لاختيار الموظفين المناسبين، حيث تعطي فكرة أولية عن شخصية المتقدم للوظيفة وأسلوبه في الحديث والتعامل. ويقع البعض في أخطاء خلال مقابلة العمل، تقلل من فرصهم في الحصول على الوظيفة، بل وتحرمهم منها. لذلك يجب توخي الحذر وتجنب هذه الأخطاء، التي أوردت صحيفة ميرور البريطانية أهمها: 1- صفحات وسائل التواصل الاجتماعي غير الاحترافية كل شخص لديه صوراً يفضل عدم رؤيتها من قبل صاحب العمل المحتمل، لذلك تأكد من تغيير إعدادات الوسائط الاجتماعية إلى خاص، ويجب أن تكون منشورات الوسائط الاجتماعية لائقة وذات مظهر احترافي. 2- سوء النظافة الشخصية الرائحة الكريهة يمكن أن تؤدي إلى إفساد المقابلة، تأكد من أن تغتسل جيداً، واحرص على أن يكون شعرك أنيقاً و ملابسك نظيفة وخالية من البقع. 3- ارتدِاء ملابس غير لائقة كقاعدة عامة، تأكد من أنك ترتدي ملابس أنيقة وحذاء نظيف ولامع، ومن الأفضل دائماً الإفراط في الأناقة بدلاً من ارتداء ملابس غير مناسبة للمقابلة. 4- المصافحة السيئة يمكن أن تكون المصافحة علامة على الثقة، لذلك تأكد من مصافحة رب العمل أو الشخص الذي يجري المقابلة بقوة، واحرص على أجراء اتصال قوي بالعين عند مصافحته لأول مرة. 5- ضعف الثقة يشعر الجميع بالتوتر قبل إجراء مقابلة، ولكن من الضروري محاولة عدم إظهار ذلك، واحرص على إظهار الثقة، ورسم ابتسامة على وجههك عند إجراء المقابلة. 6- التكبر على الرغم من أن الثقة بالنفس مطلوبة للحصول على الوظيفة، لكن المبالغة فيها لدرجة التكبر، يمكن أن ينفر رب العمل من المرشح للوظيفة. 7- محاولة التقرب من رب العمل إذا كان الشخص الذي يقابلك من الجنس الآخر، فلا تحاول التودد له، فأنت هنا لتكوين علاقة مهنية وليس علاقة شخصية. 8- عدم إجراء بحث إذا تقدمت لوظيفة في شركة، فمن الضروري أن تعرف شيئاً عنها. قيم العلامات التجارية، والعملاء الذين عملوا مع الشركة، ويمكنك التميز عن باقي المرشحين عن طريق تقديم بعض المقترحات لتحسين العمل. 9- عدم إجراء تواصل بصري يحدث هذا عندما تشعر بالتوتر، أو إذا حاولت الكذب أو إخفاء شيء ما عن الشخص الذي يجري معك المقابلة، وهذا أمر سلبي لن يساعدك في الحصول على الوظيفة. 10- عدم طرح الأسئلة طرح الكثير من الأسئلة الذكية حول الوظيفة والصناعة التي تعمل فيها يوضح أنك مهتم بشكل كبير بها، وفكرت بالفعل في الانضمام إلى الشركة، وسيساعدك ذلك أيضاً في تحديد ما إذا كانت الشركة مناسبة لك أم لا.

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق