التحديث الاخير بتاريخ|الجمعة, سبتمبر 20, 2019

موازنة 2020 ستحول البلاد لسوق مفتوحة لرأس المال الدولي 

اقتصاد ـ الرأي ـ
بين الخبير الاقتصادي جاسم محمد، الأحد، أن مشروع قانون الموازنة الاتحادية لعام 2020 سيحول البلاد لسوق مفتوحة لرأس المال الدولي.

وقال محمد إن “الحكومة ستقع بخطأ اقتصادي بموازنة 2020 كونها نسخة مشابهة لموازنات الأعوام السابقة، اذ أنها لم تخصص للاستثمار سوى 2%، فضلا عن غياب التنمية”، لافتا إلى إن “الموازنة لم تعد بأيادي مختصة وهذا الأمر يؤثر سلبا على تقديراتها المالية”.

وأضاف أن “سياسة الحكومة المالية المتبعة في إعداد الموازنات الاتحادية ستحول البلاد لسوق مفتوحة لرأس المال الدولي”، مبينا أن “إعداد الموازنة بحاجة لمختصين لتفادي الأخطاء المالية المتكررة”.

وعزت لجنة التخطيط الاستراتيجي النيابية، الأربعاء، ارتفاع عجز الموازنات الاتحادية إلى غياب خبراء التخطيط والاقتصاد في أعداد الموازنات، فيما بينت أن الفائض والعجز يوضع بشكل تقديري وبعيدا عن الواقع.

وكانت اللجنة المالية النيابية كشفت، في وقت سابق، عن وجود عجز كبير في موازنة 2020 يصل إلى 72 تريليون دينار، بعد عام يوصف بالرخاء كان عجزه 27 تريليون تخميني مقارنة بما ينتظره في العام المقبل.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق