التحديث الاخير بتاريخ|الجمعة, يوليو 19, 2019

عبد المهدي يوجه بفتح تحقيق فوري بشأت الاعتداء على دار رئيس الوقف الشيعي 

امن – الرأي –
ابلغ رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي في اتصاله برئيس ديوان الوقف الشيعي علاء الموسوي ان “الأجهزة الأمنية تتعقب وستحاسب كل من تسوّل له نفسه التجاوز على هيبة الدولة ومؤسساتها والمواطنين.
وذكر بيان للمكتب الاعلامي لرئيس الوزراء تلقت ( الرأي ) الدولية نسخة منه اليوم ان ” عبد المهدي اكد خلال اتصال بالموسوي أن الأجهزة الأمنية تتعقب وستحاسب وفق الدستور والقوانين النافذة كل من تسوّل له نفسه التجاوز على هيبة الدولة ومؤسساتها والمواطنين، مستنكرا” الإعتداء الذي حصل على مقر رئيس ديوان الوقف الشيعي في بغداد عصر أمس الاربعاء”.
وأكد عبد المهدي أن “التجاوز على هيبة الدولة وحرمة مؤسساتها سلوك مرفوض ولا يمكن السكوت عنه”، موجها” بفتح تحقيق فوري “.
ودعا جميع القوى السياسية والمجتمعية الى دعم الاجراءات الامنية الهادفة الى فرض القانون والتكاتف للوقوف صفا واحدا لحماية هيبة الدولة وحرمة مؤسساتها ومواطنيها.
وحمل ديوان الوقف الشيعي الحكومة والجهات الأمنية مسؤولية اقتحام مجموعة مسلحة من الملثمين من جهة مجهولة دار الضيافة التي يسكنها رئيس الديوان علاء الموسوي “داعيا الحكومة لتوفير الأمن لكافة المواطنين والدوائر الحكومية والعاملين فيها من سطوة المجموعات المسلحة السائبة، بحسب بيان صادر عن الوقف الشيعي .انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق