التحديث الاخير بتاريخ|الثلاثاء, يوليو 16, 2019

58 شهيدا وجريحا في غارات للعدوان استهدفت حيا سكنيا بصنعاء 

امن – الرأي –
أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة اليمنية الدكتور يوسف الحاضري ارتفاع ضحايا غارات العدوان السعودي الأمريكي التي استهدفت حيا سكنيا في تقاطع شارعي الرباط والرقاص وسط العاصمة صنعاء إلى 58 شهيدا وجريحا، كحصيلة غير نهائية.

وأوضح الحاضري في تصريح لـ”المسيرة نت” أن حصيلة الشهداء بلغت ستة، منهم 4 شهداء من الأطفال و2 بالغين كحصيلة غير نهائية.

وأضاف أن عدد الجرحى ارتفع إلى 52 جريح منهم امرأتين روسيتين كانتا ضمن السكان في العمارات المستهدفة ويتلقين العلاج مع بقية الجرحى في مستشفى الجمهوري.

وكان الدكتور الحاضري قد رجح في وقت سابق اليوم ارتفاع عدد الضحايا مشيرا إلى أن عمليات الإنقاذ وانتشال الضحايا لا تزال مستمرة، مشيرا إلى أنه تم نقل ضحايا غارات العدوان إلى عدد من مشافي العاصمة.

وكان مراسل المسيرة نت قد أفاد في وقت سابق عن سقوط 6 شهداء وإصابة العشرات بينهم أطفال ونساء إثر غارة للعدوان استهدفت منازل المواطنين في تقاطع شارعي الرباط والرقاص.

وأشار إلى أن فرق الإنقاذ تواصل انتشال الضحايا من تحت الركام وهناك مفقودين.

وشن طيران العدوان صباح اليوم سلسلة غارات على العاصمة صنعاء والمحافظة منها 4 غارات على عطان، و3 غارات على نقم خلف فندق الموفنبيك وغارتين خلف السفارة القطرية بـحي نقم، فيما شن غارتين على منطقة النهدين واستهدف بغارة حديقة 21 سبتمبر بمديرية الثورة.

وفي صنعاء المحافظة شن طيران العدوان 8 غارات معسكري فريجة والصمع بمديرية أرحب وغارتين على معسكر بيت دهرة وغارة على معسكر العرقوب في خولان.

واعتاد العدوان السعودي الأمريكي خلال أكثر من أربع سنوات من عدوانه على اليمن على ارتكاب الجرائم واستهداف المدنيين خصوصا بعد كل ضربة موجعة يتلقاها على أيادي الجيش اليمني ولجانه الشعبية والتي تأتي في سياق ردها على العدوان.

الصورة لطفل شهيد أثناء انتشالة من تحت الأنقاض إثر غارة لطيران العدوان السعودي الأمريكي استهدفت منزلهم وسط العاصمة صنعاء اليوم الخميس 11- مايو -2019

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق