التحديث الاخير بتاريخ|الثلاثاء, نوفمبر 13, 2018

اكتشاف نظام شمسي “شاب” يجذب أربعة كواكب عملاقة 

تمكن علماء الفلك من جمع دلائل مقنعة على وجود كواكب غازية عملاقة تدور حول نجم وليد، وذلك باستخدام أسلوب جديد للعثور على الكواكب.

وقال العلماء، أن “كوكبا غازيا عملاقا رابعا يدور حول النجم، ما يجعله نظاما شمسيا “شابا” بأربعة كواكب عملاقة، ويعرف النجم باسم “سي أي تاو”، ولا يزيد عمره على مليوني عام، ما يعني أنه مازال في بداية دورة حياته كنجم، وكغيره من النجوم الشابة، فإنه محاط بقرص هائل من الغبار الكوني والجليد، وهو القرص الذي تتكون منه الكواكب والأقمار والكويكبات والأجرام الفضائية الأخرى”.

واضاف العلماء ان ” هذا النجم قد رصد سابقا وعرف أن له كوكب “مشتري حار” يدور حوله، قبل اكتشاف الكواكب الثلاثة الأخيرة، وأن هذا الكوكب الغازي الحار والعملاق يدور على مسافة قريبة من النجم الشاب، واستخدم “مرصد ألما” في اكتشاف الكواكب، حيث تم تحديد 3 فجوات في قرص الغبار الكوني حول النجم الشاب، وهذا ما أوحى نظريا بأنها ناجمة عن كواكب غازية حارة عملاقة تدور حوله، وتتراوح كتل هذه الكواكب بين كتلة المشتري إلى 10 أضعاف كتلة زحل، كما أن لها مدارات مختلفة كليا عن بعضها.”

وأما أقرب الكواكب إليه فهو ذلك الشبيه بكوكب المشتري وهو قريب جدا من حيث المسافة، بل إنه أقرب إلى النجم من قرب عطارد إلى الشمس، في حين أن أبعد الكواكب فيدور على مسافة تبعد بأكثر من 3 مرات المسافة بين نبتون عن الشمس

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق