التحديث الاخير بتاريخ|الثلاثاء, ديسمبر 11, 2018

الاعلام الامني يدعو المتظاهرين للحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة والابتعاد عن المؤسسات الحكومية 

أمن – الرأي –
دعا مركز الاعلام الامني المتظاهرين الى الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة والابتعاد عن المؤسسات الحكومية وعدم الاحتكاك بالقوات الأمنية.
وذكر في بيان صحفي تلقت ( الرأي ) الدولية نسخة منه اليوم ان” ما تشهده عدد من مناطق البلاد من تظاهرات تمثل حقا كفله الدستور العراقي ويبين أن الشعب قادر على التعبير عن مطالبه التي هي من حقوقه المشروعة”.
واضاف ” كما إن التظاهر السلمي يؤشر صورة واضحة عن وعي الجماهير التي كانت خير عون لقواتنا الأمنية خلال معارك التحرير ضد العصابات الإرهابية وها هي اليوم تستمر في تطهير الاراضي المحررة”.
وتابع البيان إن ” افرازات الساحة منذ أيام لن يحول دون دعم الأجهزة الأمنية والمحافظة على الممتلكات العامة والخاصة وإن القوات الامنية المخولة بموجب القانون ستبقى سدا منيعا لحماية المواطنين والمؤسسات من كل محاولات التخريب التي يحاول البعض إثارتها في هذه المرحلة التي بدأ فيها العراق يتعافى من آفة الإرهاب ويشد العزم ويحث الخطى نحو توفير الاقتصاد الأمثل لأبناء هذا الوطن”.
وأكد ” ونجدد دعوتنا الى المتظاهرين الكرام إلى الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة والابتعاد عن المؤسسات الحكومية وعدم الاحتكاك بالقوات الأمنية لتفويت الفرصة على المغرضين وأصحاب النوايا السيئة ، لأنه ومع شديد الأسف قد شوهد وقوع إصابات بين ضباط ومنتسبي الأجهزة الأمنية خلال هذه التظاهرات، فضلا عن إحراق وتخريب عدد من المؤسسات والأجهزة التي بداخلها”.
وختم البيان ” ومن هنا فإننا ندعو إلى التكاتف والتلاحم وعدم التصديق بالشائعات المغرضة والحذر من الانجرار خلف الجهات التي تحاول استغلال ملف الخدمات ، كما ندعو وسائل الإعلام والناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي الى التأكد من المعلومات قبل تداولها لأن الكلمة هي مسؤولية أمام الله والشعب”.انتهى

طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق