التحديث الاخير بتاريخ|الأربعاء, ديسمبر 13, 2017

العفو الدولية: قنابل اميركية تقتل مدنيين في اليمن 

امن ـ الرأي ـ

أفادت منظمة “العفو الدولية” بأن الغارة الجوية على منزل سكني في العاصمة اليمنية صنعاء، التي أودت بأرواح 16 مدنيا في 25 آب/آغسطس الماضي، نفذت باستخدام قنبلة اميركية الصنع.

وأكدت المنظمة في تقرير صدر عنها اليوم الجمعة، أن خبراءها توصلوا إلى هذا الاستنتاج استنادا إلى نتائج فحص مخلفات القنبلة، التي استهدفت منزلا في منطقة فج عطان جنوب غربي الصنعاء، ما اعتبره التحالف بقيادة السعودية “حادثا عرضيا”.
وقالت مديرة مكتب الشرق الأوسط في العفو الدولية لين معلوف: “لا يمكن لأي تسفير أن يبرر استمرار الولايات المتحدة ودول أخرى مثل بريطانيا وفرنسا في تصدير الأسلحة للتحالف العربي بقيادة السعودية ليستخدمها بالحرب الدائرة في اليمن. وارتكب (التحالف) مرة تلو أخرى مخالفات جسيمة للقانون الدولي، بما فيها جرائم حرب، خلال الأشهر الـ30 الماضية، ما أثار تداعيات مدمرة على المدنيين”.انتهى






طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق