التحديث الاخير بتاريخ|الأربعاء, أكتوبر 18, 2017

نقابة الصحفيين العراقيين في عيدها 148 تعلن عن صدور أمر ديواني بتخصيص قطع أراضي لكل الصحفيين العراقيين بدون استثناء 

بغداد – محلي – الرأي –
تغطية وتصوير / إنعام العطيوي
اعلن نقيب الصحفيين العراقيين ورئيس اتحاد الصحفيين العرب السيد مؤيد اللامي بتطبيق اغلب فقرات قانون حقوق الصحفيين العراقيين وذلك تزامناً مع احتفالها بعيد تؤسسها 148 في مقرها العام صباح يوم السبت الموافق 17/6/2017 .
وبحضور النائب السابق وامين عام مكتب الثقافة التركمانية السيد فوزي اكرم ترزي والناطق الرسمي لوزارة الداخلية العميد سعد معن افتتحت حفل النقابة على انغام النشيد الوطني العراقي وبعدها عزف نشيد الصحافة العراقية .
ثم قدم نقيب الصحفيين العراقيين السيد مؤيد اللامي كلمته بعد قراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء العراق والصحافة العراقية وبين النقيب عن تهيئة النقابة لإقامة كرنفال كبير ليكرس هذا الاحتفال للانتصارات التي حققها العراق بكل مفاصله من القوات الأمنية من الجيش العراقي والحشد الشعبي والشرطة الاتحادية وكل من ساهم في تحرير الأراضي المغتصبة على دنس داعش الإرهابي ودعوة أكثر من 150 دولة عربية واجنبية ،
وأوضح اللامي ان الأسرة الصحفية كانت جزءاً من هذا النصر العراقي عن طريق تغطية ساحات القتال وقدموا شهداء وجرحى
وبين إن موقف نقابة الصحفيين واضح وصريح بعدم تقسيم العراق ولا نسمح لاي جهة بتقسيمه وشكر اللامي كل من وقف مع وحدة العراق ورفض تقسيمه.
وبشر نقيب الصحفيين الأسرة الصحفية عن طريق متابعة مع السيد رئيس الوزراء بصدور قرار من الأمانة العامة لمجلس الوزراء بأمر ديواني لتخصيص قطع اراضي للصحفيين العراقيين في بغداد وكل المحافظات وشمول كل الصحفيين بدون استثناء
كما أشار إلى استكمال الخطوة الأهم في تخصيص بناء مجمع سكني للصحفيين بمساحة 80 دونم في منطقة الصرافة لأبناء بغداد ونعمل على استكمال الجزاء الثاني في الكرخ بمنطقة الغزالية شارع بغداد وستتعاقد مع شركات لبنائه وفق مواصفات عالمية لحصول كل الصحفيين على شقق حتى وان سبق وحصل على ارض
واكمل اننا اعتبارا من اليوم نعمل مع فروع النقابة في المحافظات لتخصيص قطع اراضي لبنائها مجمعات سكنية للصحفيين.
كما أعلن عن موافقة رئيس مجلس النواب الدكتور سليم الجبوري ووعد خيرا على قضيتين اساسيتين مع عدد من النواب بخصوص قانون التقاعد للصحفي في القطاع الخاص عن طريق تخصيص راتب تقاعدي لكل صحفي يعمل في القطاع الخاص براتب مجزي يليق به لضمان مستقبل عائلته واطفاله .
أما الجانب الثاني فهي المنحة الصحفية للفنانين والمثقفين والصحفيين التي ألغيت قبل عامين ونعمل الان على مدونة قانونية لتثبيت قانون لتكون المنحة ثابتة غير قابلة للإلغاء من قبل أي حكومة او جهة مستقبلاً.
واشار اللامي سعيه لاستكمال الإجراءات الخاصة بفتح كلية إعلامية للصحفيين تابعة للنقابة للحصول على البكالوريوس والماجستير والدكتوراه في التخصص الإعلامي.
واعلن النقيب باستلام عوائل شهداء الصحفيين رواتبهم وفق قانون حماية الصحفيين موضحا إن قانون حقوق الصحفيين العراقيين نفذ في اغلبه الا فقرتين والعوائل الشهداء الان تستلم راتب بمقدار مليون وميتين الف دينار ونعمل على مزايا أخرى في الايام القادمة مثل المكافاءات اذ قدم العراق 360 شهيد من الصحفيين العراقيين
معرب ان الصحفي في كل أرجاء العراق رغم كل الظروف التي مر بها الا ان الصحفي لم ينخرط مع الجهات الارهابية الداعشية حتى في المناطق التي سقطت بيد داعش
ووعد الاسرة الصحفي في الأسابيع المقبلة ستحمل في طياتها البحث عن حقوق الصحفيين في المؤسسات الاعلامية بخصوص العقود للصحفيين وفق قانون الحقوق الصحفية.
وأعلن عن تكريم اسماء من الاعلاميين والصحفيين في الايام المقبلة قدموا تضحيات كبيرة في تغطية الاخبار ومساندة القوات الامنية وكان للاسرة الصحفية دور كبير في النصر .
وختم الحفل بوصول العديد من باقات الزهور والتهاني بمناسبة عيد الصحافة العراقية .انتهى






طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق