التحديث الاخير بتاريخ|الخميس, نوفمبر 23, 2017

العراق ينضم الى الدول المستفيدة من تقنية المعالجة الرشيدة للنفايات 

بغداد ـ محلي ـ الرأي ـ

بحثت وزيرة الصحة والبيئة عديلة حمود مع عدد من وزراء البيئة العرب والاجانب سبل تعزيز التعاون البيئي وتفعيل جوانب تحسين الواقع البيئي ، فيما أعلنت انضمام العراق الى الدول التي ستستفيد من تقنية المعالجة الرشيدة للنفايات.
وذكرت دائرة التوعية والاعلام البيئي ان ” وزيرة الصحة والبيئة عديلة حمود التقت وعلى هامش قمة باريس بعدد من وزراء البيئة العرب والاجانب شملت الاردن والمغرب ونيجيريا وفرنسا وايران والولايات المتحدة ، وبحثت معهم مجمل الجوانب البيئية وسبل تعزيز التعاون فيما بينهم .
واضافت ان ” حمود وبعد لقائها وزيرة البيئة المغربية رئيسة المؤتمر القادم والذي سيعقد في مراكش العام القادم اعلنت وخلال اجتماعات المجموعة العربية والتي ترأسها المغرب انضمام العراق الى الدول التي ستستفيد من تقنية المعالجة الرشيدة للنفايات.
واوضحت دائرة التوعية والاعلام البيئة ان وزيرة الصحة والبيئة بحثت مع وزير البيئة الاردني الاستفادة من الخبرات الاردنية في مجال بناء القدرات للكوادر الفنية العراقية في مجال الشرطة البيئية ، وحساب كلف التدهور البيئي والمحميات الطبيعية ،وثمن الوزير الاردني بدوره جهود الوفد الفني العراقي المشارك واكد استعداد الاردن لتقديم الدعم للعراق في المجال البيئي .انتهى






طباعة الخبر طباعة الخبر ارسال الخبر الى صديق ارسال الخبر الى صديق

اضافة تعليق